حقوق المرأة /فتحيه نصيراتמעמד האשה
حقوق المرأة
מעמד האשה

قال تعالى مبينا أصل خلق الرجل والمرأة :
" يا أيّها النّاس اتّقوا ربّكم الّذي خلقكم مّن نّفس واحدة وخلق منها زوجها
وبثّ منهما رجالا كثيرا ونساء واتّقوا اللّه الّذي تساءلون به
 والأرحام إنّ اللّه كان عليكم رقيبا " (النساء1)

وقوله تعالى :.
" فاستجاب لهم ربّهم أنّي لا أضيع عمل عامل مّنكم
مّن ذكر أو أنثى بعضكم مّن بعض فالّذين هاجروا وأخرجوا
من ديارهم وأوذوا في سبيلي وقاتلوا وقتلوا لأكفّرنّ عنهم سيّئاتهم
ولأدخلنّهم جنّات تجري من تحتها الأنهار ثوابا
مّن عند اللّه واللّه عنده حسن الثّواب " (آل عمران 195)
ولا يوجد وصف للعلاقة بين الزوجين أجمل ولا أشمل من قوله تعالى :
" هنّ لباس لّكم وأنتم لباس لّهنّ " (البقرة 187)
كما أكدت السنة النبوية على المساواة في معاملة الذكور، فالحديث الشريف يقرر: 
( ساووا بين أولادكم في العطية، فلو كنت مفضلًا أحدًا لفضلت النساء)


 
הרשמה לקבלת עדכונים
עורכי דין בישראל נוטריון